إمام أحمدي يدعو لأعتبار الرسوم الساخرة من الدين جريمة يحاسب عَلَيْهِٰا القانون

آخر تحديث : السبت 10 يناير 2015 - 6:42 مساءً
2015 01 10
2015 01 10
إمام أحمدي يدعو لأعتبار الرسوم الساخرة من الدين جريمة يحاسب عَلَيْهِٰا القانون
imamimtiaz-3

طالب السيد إمتياز أحمد -إمام مسجد الجماعة الإسلامية الأحمدية في آوتاوا بكندا- طالب المجتمع الدولي لاعتبار الرسوم التي تسخر من الشخصيات الدينية عملاً مخالفاً للقانون بسبب إثارته لمشاعر الناس بشكل سلبي غير بناء ودعوته الصريحة للكراهية والعنف عند شرائح مختلفة من البشر.

وأكد السيد إمتياز أحمد بأن قتل شارلي هيبدو كان عملاً إجرامياً يجب محاسبة مرتكبيه، فيما حثّ لاستصدار قانون يُجرَّم فيه كل من يسخر من الأديان بصورة غير لائقة.

يمكن للجميع انتقاد الأديان وغيرها ولكن السخرية من المقدسات واتخاذها مصدراً للهزء والإساءات لا يمكن أن ينتج غير الكره والبغضاء في نفوس الناس كما لا يقبل أحد السخرية والهزء بضحايا المحارق النازية لليهود (الهولوكوست) ورسم ذلك بشكل ساخر مثير للاشمئزاز كذلك يجب عدم اتخاذ الشخصيات الدينية هزواً ومسخرة.

هل ما يقوم به رسامو الكاريكاتير الديني من رسم شخصيات محترمة ومقدسة بصورة مهينة إلى أبعد الحدود هل يقوم ذلك بتربية آولادنا على الخلق القويم أو يزيد من لحمة المجتمع ويوحدهم أم العكس ؟ لذلك يجب تقنين هذا العمل في حدود القانون فلا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيراً منهم.

ومن جهة أخرى نقول للمجرمين الذين اغتالوا الصحفيين بأن القرآن الكريم لا يأمر بقتل الناس بسبب سخريتهم كما لا يسمح للأفراد بتطبيق القانون بيدهم هم مثلما يشاؤون ألبتة.

هذا ما قاله السيد أحمد في ردّه على موضوع الرسوم الساخرة من الدين مؤكداً انزعاجه من الرسوم ومن الجريمة بحق الرسامين.

المصدر, ترجمة Abu Emmy

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة قالب - NewsBT الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.