مشايخ إندونيسيا يغلقون مساجد الأحمدية

آخر تحديث : الأحد 13 ديسمبر 2015 - 10:55 صباحًا
2015 12 13
2015 12 13
مشايخ إندونيسيا يغلقون مساجد الأحمدية
alahmadiyya.com-13122015

يعاني المسلمون الأحمديون في إندونيسيا منذ زمن ليس بالقصير من الاضطهاد والتكفير والعقوبات والكراهية المنظمة والمستمرة من قبل مشايخ المساجد عن طريق حثّ الناس على كراهية الأحمديين وتكفيرهم والتقرب إلى الله بالاعتداء عليهم والوشاية بهم إلى الحكومة والجهات المحلية لمنعهم من العديد من الخدمات والحقوق وعدم إدانة أي اعتداء يقع عليهم ولو كان قتلاً بالجملة في بعض المناسبات.

ومن بين هذه الاضطهادات إغلاق مساجد الجماعة الإسلامية الأحمدية في البلاد.

وقد حاول الأحمديون مناشدة الحكومة لإعادة فتح مساجدهم لأداء صلاة الجمعة على الأقل ولكن الحكومة متأثرة بالجو الديني السائد والمعادي للجماعة الإسلامية الأحمدية.

وفي هذا الشهر الفضيل يقوم المشايخ واتباعهم وبعض المتأثرين بهم من السكان المحليين في “جاكرتا” العاصمة يحاولون التصدي للمصلين الأحمديين والوقوف أمام أي محاولة منهم لفتح المسجد للصلاة وخاصة أيام الجمعة ويقفون مدججين بالهراوات والعصي لضرب كل من تسول له نفسه أداء الصَلاة داخل حرم “مسجد النور” التابع للجماعة الإسلامية الأحمدية مما أجبر المصلين من الرجال والنساء والصغار إلى الصَلاة في العراء في أكثر الحوادث تناقضاً مع روح الإسلام الحنيف.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة قالب - NewsBT الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.